تعريف بالمدينة

في قاعدة السهول الغربية وعلى ضفة نهر وادي سبو، تقع مدينة القنيطرة على مسافة 12 كلم من المحيط الأطلسي، تبعد عن العاصمة الرباط بحوالي 45 كلم، وهي صلة وصل بين الشمال والجنوب وبين غرب المملكة وشرقها، تربطها بمختلف مناطق البلاد سكك حديدية وطرق وطنية رئيسية.

 إن موقعها المتميز خول لها أن تكون عاصمة جهة الغرب المتميزة بجودة تربتها وغزارة مياهها واعتدال مناخها .

عرفت مدينة القنيطرة في السنوات الأخيرة قفزة نوعية في نموها الديمغرافي لعوامل متعددة منها الهجرة القروية التماسا للعمل وآخرون ضمن التنقلات البشرية العادية، أما الجالية الأجنبية فقد تقلصت بشكل ملحوظ.

إن تنوع سكان مدينة القنيطرة أدى بطبيعة الحال إلى تنوع عاداتهم وتقاليدهم إلا أن عامل الدين وعلاقة المصاهرة والتعامل في إطار اجتماعي وحدت بينهم، ومن الطبيعي فإن تزايد سكان مدينة القنيطرة أدى تلقائيا إلى اتساع رقعتها الترابية مما أدى إلى إعداد تصاميم مديرية للمدينة متتالية منذ سنة 1914م ، اتساع رقعة المدينة والنمو الديمغرافي المضطرد أدى بشكل طبيعي إلى تزايد وتعاظم حاجيات المواطنين على كافة المستويات .

 

أضف تعليق


كود امني
تحديث

 

رأيكم يهمنا

أوافق على شروط الإرسال
captcha
تحديث

إقراراتكم المتعلقة بالرسوم المستحقة لفائدة الجماعة

  لوضع إقراراتكم المتعلقة بالرسوم المستحقة  لفائدة الجماعة المرجو منكم  تحميل الملفات و ملاها تم إرجاعها عبر البريد الالكتروني التالي  عنوان البريد الإلكتروني هذا محمي من روبوتات السبام. يجب عليك تفعيل الجافاسكربت لرؤيته.